إعلان في الرئيسية

إعلان أعلي المقال

اسباب مرض ارتهاب الكبد وطرق مضمونة ومجربة للعلاج منه


الكبد

 تُعدُّ الكبدُ من الأجزاء الحسّاسة في جسد الإنسان وهي أضخمُها؛ حيث تقومُ بمهمة تنقية الدَّمِ من السُّموم التي تتراكم فيه نتيجة العمليات الخلوية التي تجريها الخلايا، وتخزن الحديد، والفيتامينات، والأملاح المعدنية، وتصنع البروتينات الهامة لبناء الجسد.

 التهاب الكبد

 إنّ تعرّض الكبد للمشاكل يهدِّدُ حياة الشخص، وخصوصاً إذا تم اكتشافُ الإشكالية في وقتٍ متأخر، ومن تلك المشكلات التي قد تصيب الكبد الالتهاب الذي ينتج عن بعض الأشكال من الفيروسات، فيؤثر هذا على نحوٍ سلبيٍّ في قدرتِها على تأدية عملها. ومن الممكن التيقن من هذا بأنه في الحال الطبيعيّ لا يمكنه الطبيب الشعور بالكبد، فهي تقع في المنحى اليمينِ من أدنىِ القفص الصدريّ من الأمام الأمامية، في حين نحو الإصابة بالالتهاب فإن حجمها يكبُر وتصبح يسيرَة الملاحظة نحو التحليل السريريّ. 

أشكال التهاب الكبد

+التهاب الكبد الوبائي A، ومسببه الفيروس (HAV). 
+التهاب الكبد الوبائي B، ومسببه الفيروس (HBV). 
+التهاب الكبد الوبائي C، ومسببه الفيروس (HCV). 
+التهاب الكبد الوبائي D، ومسببه الفيروس (HDV). 
+التهاب الكبد الوبائي E، ومسببه الفيروس (HEV). 
+التهاب الكبد الوبائي G، ومسببه الفيروس (HGV). 
+التهاب الكبد المناعيّ الذاتيّ؛ في تلك الوضعية تهاجم خلايا جهاز المناعة في الجسد +الخلايا الطبيعيّة وتقضي عليها. 
+التهاب الكبد التسمميّ الناتج عن التسمم بالأدوية والمواد الكيميائيّة. 
+التهاب الكبد الذي ينتج عن الإصابة بالبلهارسيا. 
+التهاب الكبد الذي ينتج نتيجة لـ وجود الخرّاج منه، نتيجة لـ إصابته بضربةٍ على الفورٍ وقويةٍ. 

أساليب دواء التهاب الكبد

 لا تتشابه أساليب دواء التهاب الكبد وفق نوع المُسَبِّب للإصابة، ومن أساليب دواء بعض الأشكال من الالتهاب: 

+دواء التهاب الكبد الوبائي A ،D ،G: 

الإكثار من تناول الأطعمة مرتفعة السعرات من البروتينات، والتركيز على تناول الماء، والشوربة، وعصير الفاكهة. 
السكون الجسديّة. 
الوقايةُ من الجفاف وخصوصاً نحو الإصابة بالقيء. 
الذهاب بعيدا عن المُسْكرات والعقاقير التي قد كان سببا تلف الكبد. 

دواء التهاب الكبد الفيروسي B:إنْ لم تكن الإصابة حادةً أو مزمنةً بذلك النوع من الفيروس فإنَّ المجروحين يتعافون إبان عديدة أسابيع أو أشهر. 

دواء التهاب الكبد الفيروسي C: يتطلب مرضى ذلك النوع من الالتهاب كثيرا ماً إلى زراعة كبدٍ حديث، ولكن يمكن استعمال بعض الأشكال من العقاقير في مطلع الداء للقضاء على الفيروس أولاً، ووفقا لذلكَّ تخفيض التلف الذي قد يُصيب الكبد، وتنقيح الوضعية الصحيّة للعليل، إضافة إلى ذلك خطوات دواء فيروس التهاب الكبد الوبائي الأخرى، ولكن نحو التقدُّم في الإصابة ففي العادة يُعطى العليل مضادات الالتهابات.

إعلان أسفل المقال

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *